كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

قلم مسؤول

الى "فيلسوف الكون" سعيد عقل!

Sat,Nov 29, 2014

فاليك السلام ايها الانسان . تشامخت كالطود الاشم وما هويت ، واحد متعدد لا كالعدد . تختلف معك الفلاسفة لاعليك، فاليك صباح الليمون الجنوبى الذى قاتل بشرف، ومساء اليسار الانثوي، وفجر قدموس الذى عبر البحار  وطبع العالم بالحرف، صباحا ومساء وفجرا للطود الاكبر الذى لَبْنن العالم، فكان شبيه فيتاغورس وصبغياته على الكون، فاصداؤك للعرب والعروبة والعربية، تكتب، ترتجل بنقاوة طرية، رغم وغولك بالعمر- بصمت التاريخ. علاقتك برقة واطراء متبادلان، عملاق داخل الاسطورة، وشائجي الحب الالهي مع الكلمة الملكة، شاعر طفل نجيب، مثير للجدل والحوار يشتري منك مع انه يبيعك، شهاب ثاقب قولك ، ((انا رجل خلقت لاحب لبنان والارض )) والقول  ((  ولو ان العرب اولدوا كل سنة مئة سعيد عقل ... نيال العرب بعيشوا مليار سنة )).

 انك شاعر لاهوتى، عالم من انت، انك الانسان وألقه الذي لا يتكرر، انك عبق الماورائيات، والحب العفيف، والمسيحي الرؤيا وعذري العمق، وجمالي النطق بتولي التصرف، وموسوعي التفكير، والبلورى المنثور.

انك شاعر الحالة وليس الاحالة ، انك من صدق فيه القول (( اجمل من عينيك حبي لعينيك )) اوتيت جوامع الكلم، واختصرت الكلام اختصارا.. انك لبنان ان حكى، إنك رندله ، مالىء الدنيا وشاغل الناس، انك رجل فى امة وامة فى رجل، انك صاحب الخطوات الضوئية شارحا، قدموس، موخوس، اوكليد، اما الزمان والمكان فقد جاءا مع الانفجار، انفجارك..
انك ابعد من الماورائيات لان بك طهرانية مريم، اوتيت فى الزمن الصعب، وقد يتعب الزمان ويتهالك المكان، لكنك اكبر من الزمان والمكان، وقد ربضت على صدرهما فكانت لغتك يارا المحكية . انك كالقطر فى ارض عطشى، عندها تخيلت المادة والصورة فكنتهما، وتتبعت القلب والقالب فافضتهما، وترسمت الوفاء والرصانة فاجدتهما، حتى لشعرت ان الانسانية قد تجدولت من نهرك الفياض، وقلبك المغداق، وعقلك السباق الى المعرفة..

وهل اصدق من المعرفة للكمال، انها كونك منذ ان تكونت، فإليك السلام ايها الانسان الارسطي، وكنه الانسان!

د. حسن  سلمان فاخوري - صور

POST A COMMENT