كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

كفى"...النساء استعدن الشارع!

Sat,Mar 08, 2014

 

 
"كفى"...النساء استعدن الشارع! 

 

احتضنت العاصمة بيروت أوجاع نساء لبنان وسط  دموع أمهات وشقيقات على راحلات ضحايا العنف من الرجال، وعلت صرخات النساء المطالبة بحقوق المرأة وحمايتها من العنف،  وذلك خلال مسيرة مؤثرة نظمتها "جمعية كفى" لمناسبة اليوم العالمي للمرأة، شارك فيها المئات من النساء وممثلو المجتمع المدني والجمعيات، تقدمهم النائبان آلان عون وسيمون ابي رميا وأمين سر "حركة التجدد الديموقراطي" انطوان حداد على رأس وفد من شباب الحركة، وعدد من اهالي ضحايا العنف. 

 

 في المحطة الأولى أمام مبنى المتحف الوطني رددّ المشاركون الهتافات ورفعوا مع الدميتين "المرأة والرجل" الشعارات المطالبة باقرار قانون حماية النساء من العنف، وعرضوا صور النساء اللواتي قضين ضحايا العنف، كما تم تقديم لقطات حوارية وتمثيلية من واقع الحياة الاجتماعية التي تعيشها النساء والفتيات من مختلف النواحي، في ظل النظرة الذكورية التي تنتقص من حقهن الزوجي والانساني والجسدي. 
بعدها سار الجميع باتجاه بيت المحامي، حيث القت زويا روحانا كلمة الجمعية التي ذكرت بالقوانين التي تحمي المرأة وضرورة اقرارها.

 

 المشاهد كانت مؤلمة والدموع التي صرخت تحدثت بما يخجل الأقلام، وربما يعبّر ماقالته الفنانة رولا حمادة "كلنا معنّفات في الوطن لأننا نعيش في بلد لا يمنحنا حقوقنا كإنسان".

 

 لكننا، أمام المشهد الجارح لنساء صارخة تنادي بحقوقها نتوقف في موقع"  checklebanon" لنسأل النواب والوزراء وفعاليات الرجال الذين لا ينفكون يستنكرون العنف ضد المرأة، ويطالبون بالمساواة بين الرجل والمرأة: "متى تتحول الأقوال الى أفعال في تصريحات الرجال؟! 

 

حذاري، فالنساء استعدن الشارع وهذا أول الغيث!
 
POST A COMMENT