كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

د. ابو رجيلي لموقعنا: "علاج أصل الداء أهم من منح الدواء"!

Tue,Feb 05, 2019

على أبواب التحضيرات المتسارعة لانطلاق الموسم الرابع من تفوق الصحة على المرض.. وانتصار الشباب على الشيخوخة.. وتقدم الرشاقة على البدانة.. اي الموسم الرابع من مسابقة Queen Of Fitness.. موقعنا التقى بالخبير في علاج الهرمونات.. التي يعود السر الدفين في معظم الأمراض التي نعاني منها إلى دهاليز عالم هذه الهرمونات التي تتحكم بمختلف تفاصيل حياتنا..

الخبير في طب الشيخوخة الدكتور جيلبير ابو رجيلي أكد أنّ علاج أصل الداء أهم من منح الدواء.. والعودة إلى الجذور في العلة.. أولى وأفضل من مداواتها لاحقا..

وشدّد على أنّ الشيخوخة قد تصيب الصغار كما الكبار، وقد تكون داخلية وخارجية، ناهيك عن أنّ السمنة داء بحد ذاتها.. أصلها ومبعثها "خربطة" في الهرمونات.. وكان لنا معه الحديث التالي:


*كيف نستطيع تعريف طب الشيخوخة؟
- هو باختصار الوقاية من الامراض المرتبطة بتقدم العمر، ومنها امراض السكري والضغط والكوليسترول والالزهايمر والباركنسون، فهذه الامراض تأتي مع تقدم العمر، ونحن نكافح الشيخوخة الداخلية والخارجية، والاخيرة تشمل تجاعيد الوجه والترهلات في البشرة، وكلها مرتبطة بنقص الهرمونات من الداخل مع تقدم العمر، فمن المتعارف عليه ان المرأة بعد سن الثلاثين يبدأ هورمون الاستروجين في جسدها يتناقص 2% سنوياً، وكذلك هورمون البروجسترون، وهو في عمر الاربعين يصل الى 20 %، رغم انه في هذا العمر لا تنقطع الدورة الشهرية، مع الاشارة الى ان نقص الاستروجين يتسبب بترهلات في البشرة، وبالشيخوخة الخارجية والداخلية وبترقق العظام وارتفاع الكوليسترول والسكري، ونحن كأطباء بدل إعطاء الدواء للمرضى علينا معالجة سبب المشكلة، وهو نقص او "خربطة"  الهورمون وبذلك نكون قد عالجنا المشكلة الصحية والمضاعفات الجانبية.

 


*ما هي العوارض التي نشعر بها وتدفعنا للذهاب الى طبيب الشيخوخة؟
- الأساس هو التوعية، فحينما يأتينا مريض لطلب فحوصات الكوليسترول، السكري، الدم إلخ.. نلاحظ عدم وجود اهتمام لدى المرضى بطلب فحوصات الهورمونات، او المواد التي تنقص مع تقدم العمر، لذلك نشرح للمرضى عن مخاطر نقص هذه الهورمونات، وتأثير ذلك، لكن المشكلة اننا دوما نعالج النتيجة، ونترك السبب، ونحن هدفنا الطب الوقائي، فالشخص السليم قد يكون يعاني من أمر ما، وبزيارتنا قد نتمكن من منع حصول المشكلة، لا انتظار حصولها.
 
لذلك يستطيع اي شخص مراجعتنا، ان كان سليما معافى او يعاني من عوارض معينة، خصوصا ان الشيخوخة تبدأ منذ الولادة، وفي اي وقت يمكن للاشخاص ان يعانوا "خربطة" في الهورمونات، فمثلا  المرأة التي تعاني من انقطاع الدورة الشهرية، يجب ان تراجع الطبيب لوجود نقص في هورمون البروجسترون، والوضع نفسه يتعلق بالرجل الذي يعاني من مشاكل في النوم ليلا، بحيث يكون يعاني من نقص في التوستسترون، فكل العوارض في الجسم مرتبطة بالهورمونات، خصوصا التي لها علاقة بالشيخوخة، فكل شي يحصل بعد الثلاثين ولم يكن موجودا من قبل له علاقة في الهورمونات والشيخوخة، ففي مرحلة الشيخوخة ينقص هورمونَي الايستروجين والتوريسترون وهو هرمون النمو لدى المرأة وعند الرجل .
 


*ما هي نصائحك لمرضى السكري؟
- بداية يجب ان ننظر الى احتمال وجود مشكلة في الوزن، ومشكلتنا في كثير من الاحيان اننا نكتفي بإعطاء الدواء، دون النظر الى سبب المرض، لذا علينا ان نساعد المريض للخروج من دوامة الدواء كل العمر، فالمريض الذي لا يتبع نظاما صحيا، علينا ان نساعده كي يتوقف عن تناول الدواء، علما بأنّنا لسنا ضد الدواء، لكن ثبت علميا وجود مضاعفات جانبية لتناول الادوية، فالدواء الذي يخفف السكري يؤثر على الكوليسترول والعكس صحيح، لكن نحن اذا اضطررنا قد نعطي الدواء للمريض لفترة معينة، وخلال هذه الفترة نكون قد شجعنا الجسم على فرز ما ينقصه من مواد.

 


*كم هي نسبة استفادة الناس من علاجك الطبيعي؟
- بكل تأكيد لا يستطيع المريض تناول الفيتامينات والجلوس في المنزل، بل هناك نظام حياة عليه ان يسير به، والمكملات الطبيعية وحدها لا تكفي بل هناك نظام غذائي يجب الاخذ به.

 


*بالانتقال الى البدانة كيف يمكن معالجتها من خلال الهرمونات؟
- هو موضوع مهم جدا، ونحن في البداية نطرح السؤال لماذا لا ينقص وزن  الشخص الذي يعاني من السمنة ولماذا يضطر لإجراء العمليات الجراحية.. البدانة مرتبطة بالشحم الزائد في الجسم، الذي يتسبب بإفرازات تؤثر على كل الغدد في الجسم، فحينما تعمل الغدد ضمن معدل منخفض، وليس معدلها الطبيعي، تحصل البدانة، لذلك من يعاني من زيادة الوزن تُجرى له فحوصات للغدة الدرقية، ويكون الهدف جعل الهورمونات تصل لمعدلها الطبيعي ..


وفي الختام يجب على المريض الذي يعاني من ارتفاع الوزن ان يعدل الهرمون في جسمه، فعندما يعدل الهرمون ويصبح مستوى الحرق عنده طبيعيا، سينخفض وزنه ما بين 5 و10 كلغ في الشهر، واضافة الى عملنا في الهرمون نعمل على اعتماد نظام غذائي سليم.. ولنا حديث لاحق وتفصيلي  مع موقعكم بهذا الخصوص..

 


خاص Checklebanon


 

POST A COMMENT