كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

أنطوانيت عقيقي لـ Checklebanon: فنّي جريء وليس بذيئاً!

Thu,Oct 23, 2014


أن تحضر انطوانيت عقيقي يعني ان تحضر البسمة بـ "أهضم" دوافعها. فهي فنانة عفوية تميزت بخفة الظل، ودخلت قلوب المشاهدين دون استئذان. وهي "الفتاة المهضومة" التي طبعت معظم الشخصيات والأدوار التي مثّلتها، فتميزت بغزارة انتاجها، محافظة على نمط كوميدي متميّز، ومستوى واحد طبع مسيرتها منذ البداية. أحبّها كثيرون لجرأتها، لكن الأكيد هو أن الشاشة "أدمنتها" كما أدمنها جمهور متعطّش للضحك، خصوصاً إن  الجرأة الإيحائية غير المبتذلة "التي طبعت "كاراكتيرها" هي جزء من طبيعتها الانسانية وشخصيّتها المحبّبة في حياتها الخاصة.
وفي هذا اللقاء السريع والمختصر، يستضيف Checklebanon الفنانة أنطوانيت عقيقي، للحديث معها عن امور كثيرة خاصة بفنها وبحياتها الشخصية.

تبدأ الفنانة عقيقي بالاشارة الى انها لم تغب عن الساحة مؤخرا رغم الظروف الامنية والوضع السيء في البلد، فكانت لها اطلالات في برامج تلفزيونية عديدة وفي مقابلات، كما انها شاركت في مسلسليْ "أبطال وحرامية" (على شاشة الــ" ام تي في") ومسلسل "غزل البنات" (على شاشة المؤسسة اللبنانية للارسال).

وتشير عقيقي الى وجود العديد من الاعمال قيد التنفيذ، الا انها لا تريد الحديث عنها بانتظار نضوج الظروف وان يساعد الوضع الامني المتقلب دوما على انجاز هذه الاعمال.

وترد عقيقي عن اتهامها من قبل البعض بالجرأة الزائدة: "أنا أقول رأيي بكل الأمور بصراحة واذا كان البعض يعتبر هذا الامر جرأة فأنا افتخر بذلك، اما القول بأنني اردد مصطلحات جريئة بشكل يفوق الحدّ فهذا امر غير صحيح، فأنا اعطي بعض الاشارات والايحاءات للجمهور ولم اقل في يوم من الايام اي مصطلح بذيء او غير عادي، فعملي يفرض علي ان اقوم بما اقوم به".

وتقر عقيقي: بأن انطوانيت الفنانة هي نفسها انطوانيت الانسانة، وعلاقتها مع افراد العائلة والمحيط متشابهة، فهي تحب الفرح وروح النكتة، ولكن كل شيء له وقته.

وعن ردود فعل البعض على مشاركتها في برنامج "كوميكاز" تقول عقيقي: "من حق اي انسان ان يحب او يكره اي برنامج، ولا يمكن لأي فنان ان يرضي كل الناس. يكفي ان ارضي جزءاً كبيراً منهم، ويكفيني شرفاً ما اخذه هذا البرنامج من شعبية كبيرة ولازالت الناس تتحدث عنه حتى اليوم.

وتشير عقيقي الى ان العديد من الكوميديين يضحكونها، وهي غالبا ما تركز على المواقف اكثر من الاسماء، ولكن الفنان ريمون صليبا "بفهمو عالطاير وبضحك قبل ما يخلص جملتو" نظراً للصداقة بيننا خلال الاعمال المشتركة.

وتؤكد عقيقي وجود صداقات كثيرة لها مع فنانين، وتقول: "انا بحب الكل وعلاقتي منيحة مع الكل وما عندي مشاكل مع اي فنان". وتعتبر انه من حق اي فنان ان يعطي رأيه بالسياسة كأي مواطن، وعلى الجمهور ايضا اذا كان يحب الفنان ان يقيّمه حسب اتقانه لفنّه، لا حسب ما يطرحه من آراء سياسية، وتقول عن نفسها:"انا لا احب السياسة واذا عبّرت عن اي موقف أطرحه من منطلق اني مواطنة في هذا البلد ولا ادخل بدهاليز وتفاصيل الحياة السياسية، ما يعنيني هو مصلحة لبنان واستقراره".

وتختم عقيقي مؤكدة انها لم تندم على اي شيء في حياتها الفنية، ولن تندم على شيء، متمنية استقرار الاوضاع في لبنان كي تتابع المسيرة الفنية دون عوائق.

وفي الختام تبقى انطوانيت عقيقي اسما ساطعا في دنيا الفن، وهي التي قدمت صورة خاصة لها ودخلت بسرعة قلوب المعجبين، واضحكتهم في زمن الاحزان بامتياز!


خاص Checklebanon

POST A COMMENT