كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

مشموشي لموقعنا: العلاقة بين المستقبل والاشتراكي عادت إلى طبيعتها!

Fri,May 04, 2018

تستعد دائرة الشوف - عاليه لمواجهة انتخابية حامية، نتيجة صراع وكأنّه انحصر بين لائحتين رغم وجود ثلاث أخرى، البعض منها يتوقع أن يخرق في مكان ما.

 

وإذا كانت كل الاطراف تتعاطى بواقعية وتدرك ان القانون النسبي مختلف عن الاكثري لناحية عدم القدرة على خطف كل شيء "بالنصف + 1"، إلا أنّ الازمة التي استجدت مؤخرا بين الرئيس سعد الحريري والنائب وليد جنبلاط ارخت بثقلها على الوضع العام، رغم هبوب رياح باردة مؤخرا على العلاقة، أعادتها الى جادة الصواب.

 

موقعنا التقى الكاتب والمحلل السياسي الدكتور عامر مشموشي، المقرب من الاشتراكي والمستقبل معا، والخبير بالشؤون "الشوفية".

 

أكد الدكتور مشموشي ان العلاقة بين المستقبل والاشتراكي عادت الى طبيعتها رغم استمرار بعض الحساسيات الناتجة عن الحسابات التي قد تكون متناقضة بالنظر الى معركة الشوف عاليه، بالاضافة حساسيات سياسية مرتبطة بدوائر انتخابية اخرى، وبالنظر الى بعض الملفات السياسية خصوصا ان القانون الجديد يحمل شعار "اللهم نفسي"، فكل طرف سيبحث عن مكاسبه، ويحاول ألا يخسر نوابا ويرمي بكل ثقله "التفضيلي" في حلبة المواجهة.

 

واستبعد د. مشموشي ان يكون غياب الحجار وخوري عن مهرجان عاليه أمرا مقصودا، بل وفق المعطيات فإنّ سبب الغياب مرتبط بمهرجان آخر في نفس توقيت مهرجان عاليه، خصوصا أنّه لا تواجد للمستقبل في عاليه اساسا، ولا يمكن ان يكون ما حصل رسالة من المستقبل بل هي مجرد صدفة.

 

وتوقّع أن ترتفع نسبة التصويت في معظم الدوائر ومنها الشوف عاليه، خصوصا ان هذا القانون مختلف عن القوانين السابقة، ويشجع مَنْ كانوا يقاطعون تحت شعار "فينا وبلانا طالعين"، على المشاركة في الانتخابات وايصال صوتهم ومَنْ يريدون الاختيار.

 

ورأى مشموشي ان تحالف المستقبل - الاشتراكي - القوات سيحصد 9 مقاعد من اصل 13، الا اذا حصل ما لم يكن في الحسبان، مشيرا الى ان تصويت الجماعة الاسلامية لمرشّح الاشتراكي سيزيد من حظوظه بالفوز على حساب مرشّح المستقبل في اقليم الخروب.

 

وختم مشموشي بتأكيد ان معركة الشوف عاليه ستكون قوية وتكتيك "الصوت التفضيلي" وطرق توزيعه ستحدد شكل توزيع المقاعد، لكن من المؤكد ان هناك وجوها سياسية جديدة ستنتجها الانتخابات، والمجتمع المدني حظوظه شبعه معدومة لأن معركة الشوف عاليه مسيّسة بامتياز كما هو حال معظم الدوائر الـ 15.

 

 

خاص Checklebanon

POST A COMMENT