كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

أبو إسبر لموقعنا: هناك تسرّع في تطبيق المناهج!

Sat,Dec 10, 2016

ما زالت "لسنغ سكوول"، وبعد سنوات طويلة من العمل المتراكم، محافظة على المستوى الجيد في التربية والتعليم، ودوما الارقام تتكلم عن حجم الإنجازات حيث تصل نسب النجاح فيها الى مئة بالمئة، إذ لا مكان للفشل في المدرسة وكل ثغرة لها علاج.

 

ويعود سبب هذا التميز الى الرسالة التي يحملها مدير المدرسة ومؤسّسها المربّي الدكتور علي ابو اسبر، والقائمة على صناعة الانسان والربط بين التربية والتعليم ووضع هيكلية من اجل النهوض بجيل بأكمله، اضافة الى التعاون بين المعلم والطالب والادارة والأهل.

 

ويحرص الدكتور ابو اسبر دوما على متابعة الكبيرة والصغيرة، من اجل منع حصول اي خلل في العملية التعليمية، وكالعادة وككل عام هناك ورشة من اجل وضع خطة ليكون هناك جديد في العام الدراسي.

 

موقعنا التقى مؤسِّس ومدير المدرسة الدكتور علي ابو اسبر في حوار تناول قضايا تربوية مختلفة.

 

بدأ الدكتور ابو اسبر بالحديث عن تطوير المناهج الجديدة الذي من المقرّر ان ينطلق هذا العام، لافتا الى انه كان من الأفضل لو تم وضع خطة للتطوير قبل البدء بتنفيذها، متسائلا: كيف يمكن للطالب ان يعتاد على هذه المناهج بهذه السرعة وهل سيكون هناك نتيجة مرجوة، وداعيا الى ان تكون هناك مراحل من اجل تدريب الطالب عليها اولا، ومن ثم الاستاذ، كي يكون هناك نجاح فيها، ولافتا الى ان استيعاب الطالب لها يحتاج إلى بعض الوقت الذي لا يتناسب مع السرعة .

 

وأشار الدكتور ابو اسبر الى ان قرار وزير التربية بالتخفيف من محتوى الكتاب هو قرار حكيم، لأن هناك "حشواً" في بعض المواد، كما انه لا يجوز للطالب العلمي مثلا ان يدرس مواد ادبية والعكس هو الصحيح، ومن الضروري التخفيف عن كاهل الطالب، كما ان هناك بعض المسائل في بعض المواد العلمية والادبية يمكن تخفيفها عن الطالب.

 

ودعا الى مساعدة الطالب في خياراته المستقبلية سواء بعد انتقاله من الاساسي الى الثانوي او قبيل دخوله الى الجامعة، وهناك ضرورة للتمهيد له في كل مرحلة في وضع المواد له، داعيا الى الأخذ بعين الاعتبار في المناهج سوق العمل ايضا.

 

وشدد على ضرورة مواكبة التطوّر في المناهج التعليمية، وتأهيل الطلاب والاساتذة كي تسير الدورة التربوية بشكل سليم، معتبرا أن ما يحصل حاليا هو عملية "سلق" للمناهج ولن تكون مجدية ابدا، وعلى القيّمين على العملية التربوية الالتفات الى هذه النقطة الاساسية، لافتا الى وجود ملاحظات على بعض تفاصيل المناهج الجديدة التي كان يجب مناقشة تفاصيلها من خلال ورش عمل وندوات يشارك فيها اهل الاختصاص.

 

واشار الدكتور ابو اسبر الى انه في اطار سياسة المدرسة عبر تكريم الفنانين وإعلاء رسالة الفن سيقام احتفال يوم الخميس 22 كانون الاول في قصر الاونيسكو الساعة الخامسة مساء، سيتم خلاله تكريم الفنانين نعمة بدوي، عمر ميقاتي، وإدوار الهاشم، على ان يكون هناك المزيد من التكريمات في السنوات المقبلة لكل من اعطوا الفن الذي يشكل رسالة سامية لكل الانسانية، خصوصا وان المدرسة اتخذت قرارا بدعم الفن الهادف، وان تذكر سنويا من اعطوا مجتمعهم الكثير من خلال لفتة تكريم ولو بسيطة.

 

وإذ أكد أن "لسنغ سكوول" ما زالت محافظة على نفس المستوى ولن تتوقف عن رسالتها في إعلاء قيمة الانسان في المجتمع اللبناني، وهي تعد بالمزيد من العطاء، أشار الى استمرار سياسة المدرسة في التشجيع على النشاطات اللاصفية من خلال الاهتمام بالندوات والرحلات والعمل التطوعي والتي هي بالنسبة للمدرسة توازي اهمية التعليم.

 

وختم الدكتور ابو اسبر بالدعوة الى التمسك بالوطن والمحافظة عليه، لافتا الى اننا مهما جلنا في العالم يبقى لبنان هو وطننا وعلينا الصمود فيه، لانه رسالة نموذجية.

 

خاص Checklebanon

POST A COMMENT