كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

أبو زيد لموقعنا: الحريري ما كان ليطرح مبادرته لولا الموافقة السعودية ... وتغريدة جنبلاط حمّالة اوجه!

Wed,Oct 19, 2016

بعد تغريدة النائب وليد جنبلاط، والتي زادت مبادرة الرئيس سعد الحريري غموضا، وكلمة السر التي كثرت التأويلات حولها، تدخل البلاد في دوامة الأيام القليلة قبيل جلسة آخر الشهر لمعرفة إنْ كان أوان نهاية درب جلجلة الشغور الرئاسي قد آن.

ومع عودة الرئيس سعد الحريري الى لبنان بدأت الاتصالات تتكثّف بين كل الاطراف، وسط سباق مفتوح بين التفاؤل والتشاؤم وما بينهما من التشاؤل، حيث يرى البعض ان انتخاب الرئيس لن يبصر النور الا بغطاء اقليمي، فيما يرى البعض الآخر ان العراقيل المحلية هي الاساس، وبانتظار تبلور الصورة يبقى كل شيء على ما هو عليه.

موقعنا التقى الكاتب والمحلل السياسي فؤاد أبو زيد، وحاول معه فك لغز شيفرة "وليد بيك"، ومعرفة آخر ما يمكن أن يحصل على صعيد الملف الرئاسي، وإمكانية تذليل عقبة عين التينة، والرفض المستجد اقليميا لوصول الرئيس الحريري الى "بيت الوسط".


فلفت ابو زيد الى ان عبارة "الله يستر" في تغريدة النائب جنبلاط، هي التي جعلت التغريدة حمّالة أوجه، بمعنى ان تكون السعودية قد وضعت "فيتو" على عون وسوريا "فيتو" على الحريري، مشيرا إلى أن ما يستبعد هذا التفسير هو ان الوزير وائل ابو فاعور زار الرياض لمرّتين، ولم يحمل جوابا سلبيا من السعودية، وإلا كان جنبلاط غرّد في حينه، ولم ينتظر اسبوعا، خصوصا ان معظم المعلومات تتقاطع على تأكيد ان الحريري ما كان ليقدم على تحرّكه لو كانت السعودية رافضة. يبقى سوريا، وليس مستبعدا ان تكون ابدت رفضا لعودة الحريري الى الحكم، لكن لا احد يعرف اذا كان موقفها هذا منسق مع حزب الله، وأن الحزب التزم به .


ورأى ابو زيد ان كلمة عون في مهرجان 13 تشرين تصلح لأن تكون خطاب قسم "في حال تم كل شيء على ما يرام"، والعنوان ليس سوى تذكيرا بالشعار الذي رفعه العونيون "عون راجع" وإضافة جملة "الى قصر بعبدا" ليست سوى مواكبة للحراك الحالي .
وختم أبو زيد بأنّ بري سيكون العقدة المحلية الاصعب، اذا تسهّلت الامور اقليميا وعربيا ودوليا، لأن بري يرفض من الاساس ترشيح عون ويفضّل فرنجية او جان عبيد او قائد الجيش او حتى حاكم مصرف لبنان، ولكن اذا تبنّى الحريري ترشيح عون علنا فسيجد بري نفسه محرجا امام حزب الله، خصوصا اذا أخذ عون بنصيحة السيد نصرالله وزار بري في بيته، لكن في جميع الاحوال اعتقد بأنّ ترشيح عون من قِبل الحريري سيُنهي الازمة الرئاسية بقبول بري او عدمه .


خاص Checklebanon

POST A COMMENT