كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

منيّر لموقعنا: هذه المرحلة عنوانها هل يُنتخب عون أو لا يُنتخب!

Sat,Oct 15, 2016

الكل في مرحلة حبس الأنفاس، والسؤال الجوهري هل سيُعلن الرئيس سعد الحريري عون مرشّحاً، ويُنتخب في مجلس النوّاب رئيساً، أما إنّ الأمور تحتاج إلى المزيد والمزيد من الانتظار في ظل ما تشهده البلاد من تطوّرات سياسية دراماتيكية.

 

وبانتظار توضيح صورة موقف الرئيس الحريري، ومن بعده موقف السعودية تعيش البلاد حالة أشبه بالألغاز عن المستقبل على أبواب الانتخابات الأميركية والوضع في سوريا واليمن والعراق.

 

موقعنا التقى الكاتب والمحلل السياسي جوني منيّر، وسأله عن آخر التطوّرات في الملف الرئاسي وملفات مختلفة تُحيط بلبنان وما يمكن أنْ يحصل في المستقبل القريب والبعيد.

 

استبعد منيّر حصول انتخابات رئاسية على المدى المنظور لأنّ كل الأطراف تنتظر المواقف الخارجية، فلو كان انتخاب الرئيس قراراً محلياً لما احتاج الرئيس سعد الحريري الى انتظار الموقف السعودي حتى يعلن موقفا رسميا، مذكّرا ايضا بالموقف السوري المستجد والرافض لانتخاب الحريري لرئاسة الحكومة، وبالتالي فالامور ستبقى راوح مكانك بانتظار كلمة السر من الخارج، لأن العقدة ليست داخلية ومهما حصل من حوارات في الداخل او تفاهمات فإنها في نهاية المطاف تحتاج إلى قرار اقليمي.

 

ورأى منيّر أن العماد عون هو الاكثر حظوظا للرئاسة في هذه المرحلة، التي عنوانها هل يُنتخب عون او لا يُنتخب، ولا يوجد حاليا حديث عن اي مرشّح آخر سواء في السر أو العلن، وقد يكون من المستبعد انتخابه في الوقت الحاضر، لكن الامور مرهونة بالتطوّرات المتواصلة.

 

واعتبر أنّه لا يمكن القول بأنّ سليمان فرنجية قد احترقت ورقته، لكن حاليا أسهم عون هي الاقوى وقد يحصل أمر آخر في المستقبل فتعود حظوظ سليمان فرنجية او يتم البحث عن مرشّح آخر، لكن كل هذه الامور مرهونة بتطوّرات المستقبل.

 

وأشار إلى أنّ هناك إصراراً من كل الأطراف على التمسّك بالحكومة، وهذا ما عبّر عنه الجميع وآخرهم السيد حسن نصرالله، خصوصا أنّ الحكومة هي المؤسّسة الوحيدة التي لا تزال تعمل إضافة إلى المؤسّسات الامنية التي تقوم بمهامها بشكل كبير بالحفظ على الامن والكشف عن شبكات ارهابية، وبالتالي لا مصلحة لأي طرف بعرقلة عمل الحكومة.

 

واستبعد منيّر حدوث أي تهدئة في سوريا في المرحلة المقبلة، بل ان الامور ستكون اكثر تصعيدا بانتظار الانتخابات الاميركية ووصول الرئيس الجديد الى البيت الابيض، خصوصا أن كل اطراف النزاع السوري متمسكون بمواقفهم، وستكون الحرب مشتعلة في المرحلة المقبلة.

 

ولفت منيّر إلى أنّ أي تدخل اميركي مباشر في الحرب السورية مُستبعد، كدخول قوات عسكرية او عملية انزال مباشر، بل كل ما يمكن ان يحصل غارة تشبه ما حصل في دير الزور او عملية محدودة، لأن الاميركي ليس من مصلحته الدخول في مواجهة مع الروس في المستنقع السوري.

 

خاص Checklebanon

POST A COMMENT