كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

طعمة لموقعنا: الحريري تنازل كثيرا لأن هدفه مصلحة البلد!

Sat,Aug 06, 2016

بعدما انتهى الحوار الوطني بأيامه الثلاثة، والوصول الى مرحلة تشبه إعلان "اللانجاح واللافشل"، تدخل البلاد مرحلة انتظار "الحوار الايلولي" المقرّر في 5 ايلول، بعدما خاب الرهان على آب وهبّاته، رغم انعقاد جلسة لانتخاب رئيس في احد ايامه، لن تكون افضل من سابقتها، والمادة الجدلية التي استحدثت مؤخرا الحديث عن تأسيس مجلس الشيوخ كتطبيق لبنود اتفاق الطائف.

 

وقد كان لموقعنا حوار مع النائب في كتلة تيار المستقبل نضال طعمة، الذي تحدّث عن الملفات المطروحة من الحوار الوطني الى مجلس الشيوخ وانتخابات الرئاسة والعلاقات مع الحزب التقدمي الاشتراكي، فكان حوار لامس حدود الصراحة في الملفات المختلفة.

 

واعتبر طعمة أنّه في ظل الصراع الاقليمي الحامي وانشغال الدول في الملفات الاقليمية فإن اللبنانيين متروكون لوحدهم والحوار الوطني الذي حصل مؤخرا كان لا بد منه لتمرير المرحلة، ورغم إيماننا بأنّه لن يوصل إلى نتيجة لأن المشكلة أن هناك طرفا لبنانيا هو حزب الله يرهن الوضع اللبناني لصالح ايران وهو لا يريد حلا، ولكن كان لا بد من حوار يشمل كل الأطراف، ونأمل ان يؤدي في لحظة ما الى حلول تساعد على تخطي الأوضاع الحاصلة في المنطقة.

 

وأكد ان الرئيس سعد الحريري تنازل كثيرا من خلال تسميته للنائب سليمان فرنجية بعدما فشل مرشّحينا جعجع والجميل، لأن هدف الحريري هو مصلحة البلد لذا تنازل كثيرا من اجل الصالح العام، وهو دوما على استعداد لتقديم تنازلات اذا استدعى الأمر ذلك، رغم انه ليس خيارا شعبويا وهو أثّر سلبا على شعبية تياره ولكن دوما كان يفكر في المصلحة العامة.

 

ولفت إلى أن تيار المستقبل اوّل مَنْ تحاور مع العماد ميشال عون، لكن فشلنا في نهاية المطاف في التوافق معه، ونحن على استعداد اذا لاقى ترشيح العماد عون اغلبية او اجماعا ان نتوجّه الى البرلمان ونشارك في جلسة الانتخاب، وأن نهنئه بعد فوزه، لكن نحن حتى الآن لا يزال مرشحنا هو سليمان فرنجية، ولا يمكن الرجوع عن هذا الأمر، وفي نهاية المطاف فإن عون وفرنجية هما من طرف واحد وهو 8 آذار.

 

وأكد أن العلاقة مع الحزب التقدّمي جيدة وهناك تواصل دائم مع نواب الحزب، ولكن دوما في السياسة هناك طلعات ونزلات، لذا فإن هناك امورا قد نتفق فيها مع الحزب، وأمورا قد نختلف فيها ولكن تبقى العلاقات جيدة والتواصل مستمر.

 

وشدّد على ان تيار المستقبل يؤيد انشاء مجلس الشيوخ، وهذا ما اكدناه مؤخرا، والسبب يعود الى اننا نطمح دوما لتطبيق بنود اتفاق الطائف، ومن ضمن هذه البنود انشاء مجلس الشيوخ وغيرها من البنود الكثيرة التي لم تطبق بعد.

 

ولفت النائب طعمة ختاما الى وجود اصرار على استمرار الحوار مع حزب الله حتى ولو لم يؤد الى نتائج، لأن الحوار امر لا بد منه في ظل ظروف المنطقة بانتظار التوصل الى حل شامل، مشيرا الى ان الوضع اللبناني بات مربوطا بالوضع السوري.

 

خاص Checklebanon

POST A COMMENT