كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

خاص: شانت جينجينيان : لتحويل المواقف الى أفعال!

Wed,Nov 18, 2015


المسار الايجابي والمواقف الموحدة التي ظهرت بعد تفجير برج البراجنة، والتي وقف اصحابها جميعهم بوجه العمل الارهابي مؤكدين على ضرورة الوحدة الوطنية، ارخت نوعاً من الهدوء على الحياة السياسية، واعطت زخماً من اجل التقدم نحو التهدئة، فكانت المواقف الايجابية التي دعت الى وضع الحلول واقامة تسوية لبنانية تشمل كل الملفات دون انتظار التغيرات الاقليمية التي ستأخذ مسارا طويلا.

ويبدو ان هذه المواقف الايجابية، وفي ظل الحديث عن نجاح مؤتمر فيينا في جزئه الثاني، ستساعد كثيرا في المرحلة المقبلة التي قد تكون مرحلة حلول وانفراجات ستظهر تباعا.

في هذا الاطار، اكد عضو كتلة زحلة وكتلة القوات اللبنانية النائب شانت جنجنيان على "ضرورة التعويل على المواقف الايجابية التي تلت تفجير برج البراجنة من اجل ايجاد حلول للازمة اللبنانية بعيدا عن التطورات الاقليمية ومشاكل المنطقة المعقدة".

وقال جنجنيان في حديث لـ Checklebanon ان "المواقف التي صدرت من السيد نصرالله والشيخ سعد الحريري او من باقي النواب والوزراء هي امر ايجابي جدا ولكن ننتظر تحول المواقف الى افعال كي ننجح ونصل الى الحلول المناسبة".

ولفت جنجنيان الى ان "الحوار، على اهميته، ليس الا "كلاماً بكلام"، والحل الانسب هو بتفعيل عمل الحكومة التي تبقى السلطة التنفيذية وفيها تتخذ المواقف الاجرائية ومن خلالها يمكن الوصول الى تعزيز الاوضاع وتكريس الاستقرار.

وشدد جنجنيان على "اننا نستطيع ان نعالج امورنا بمعزل عن التطورات الاقليمية رغم محاولات العرقلة من بعض المحاور الاقليمية التي تحرض النواب على عدم الذهاب الى البرلمان لانتخاب رئيس"، ولفت الى انه "من حق الاطراف المسيحية في لبنان ان يكون لهم موقف من الاستحقاق الرئاسي وان يسموا مرشحين اقوياء يملكون حيثية مسيحية، على ان يتوجه الجميع الى البرلمان لاختيار احدهم رئيسا للجمهورية، وهكذا تكون اللعبة السياسية الديمقراطية، كما انه من حقهم ان يكونوا شركاء في كل امور البلد".

واعتبر جنجييان ان "هناك اجواء ايجابية بالنسبة للملف السوري، ظهرت في مؤتمر فيينا الاخير تؤشر الى وجود توجه لايجاد حل للازمة، خصوصا بعد الشعور بتاثيرات الارهاب على اوروبا، ما سيدفعها بالضغط باتجاه الحل"، ولفت الى ان "القطار في سوريا وضع على السكة، ولكن الوصول الى الحل النهائي سياخذ وقتا تماما كما حصل بعد الحرب في لبنان، فهناك تفاصيل سيتم بحثها حول المرحلة الانتقالية والحكومة الجديدة التي ستولد، وهذه الامور لا يمكن ان تحصل بين ليلة وضحاها بل تحتاج الى وقت، ولكن المهم ان القطار وضع على سكة الحل وهناك قرار عالمي بانهاء الازمة السورية".

يبقى الامل في ان ينجح الجميع بتخطي كل العوائق والوصول الى بدايات حلول لكل الملفات العالقة، وان يوصل الجميع السفينة الى بر الامان بانتظار اكتمال تفاصيل المشهد الاقليمي.


خاص Checklebanon

POST A COMMENT