كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

ضيفنا

خاص: طوني بو خاطر: إرادة الإنقاذ غير متوفّرة حتى الآن!

Sun,May 24, 2015

كل التطورات من لبنان الى المنطقة توحي بأن النيران تنتقل من مكان الى اخر، حاملة معها مشاهد الرعب والخوف. والكل في لبنان يأملون بالوصول الى انتخاب رئيس والقضاء على الشغور الذي مضى عليه عام دون أن تنفع كل الجلسات بالوصول الى معرفة سعيد الحظ الذي سيتسلم الرئاسة في زمن السقوط وحافة الهاوية.

ولأن الملفات كثيرة وتصعب الإجابة عنها كلها، كان لنا وقفة مع ابرزها من خلال حديث صريح مع عضو كتلة "القوات اللبنانية" النائب طوني ابي خاطر، تقرأون تفاصيله في الحوار الآتي نصّه:


- هل تعتقد أن مبادرة العماد ميشال عون قابلة للحياة؟
* العماد عون تقدم بطرح وعرضه على كل الكتل. ونحن اليوم ندرسه وقد يتم القبول به او قد يبقى مجرد طرح. وفي النهاية هناك ضرورة لتقديم حلول والحوار حولها أفضل من الإستمرار بالجمود، وقريبا قد تتضح معالم المبادرة ويُعرف مصيرها.

- برأيك، هل يتجه لبنان نحو انتخاب رئيس للجمهورية، ام ان الشغور قد يطول؟

* علينا جميعا ان ننزل الى مجلس النواب وننتخب رئيساً. لا يجوز ان يستمر الشغور اكثر من ذلك، يجب ان تتضافر الجهود عند الجميع من اجل انقاذ الجمهورية، ونستطيع لو اردنا ان ننتخب الرئيس.

- برأيك ما هي اهم المعوقات التي تمنع انتخاب رئيس؟ وما السبيل للتخلص منها؟
* لا شك بأن اوضاع المنطقة والأوضاع الإقليمية صعبة جدا، وهي تؤثر على لبنان كثيرا، ولكن نستطيع لو اردنا نحن اللبنانيون واتفقنا على حماية بلدنا ان ننتخب رئيساً وننقذ البلد، ولكن هذا الأمر يحتاج الى ارادة جامعة، مع الأسف هي غير متوفرة حتى الآن.

- ضمن أي سياق برأيك يأتي التفجير الإنتحاري الذي شهدته المملكة العربية السعودية بالأمس؟
* هو يأتي ضمن سياق ما يجري في المنطقة. مع الأسف هناك حرب مذهبية وهناك عنف متنقل ولا يمكن فصل هذا التفجير عن الصورة العامة للأوضاع. وهو بكل تأكيد تفجير ارهابي مدان ومرفوض، لأن الإرهاب لا يجر الا الإرهاب. ونأمل ان تتوقف موجة العنف الحاصلة في كل مكان وان يرتاح العالم العربي الذي يعاني منذ سنوات.

- في الأمس طرح السيد حسن نصرالله امام كوادره التعبئة العامة، واكد استمرار مشاركة الحزب في الحرب السورية، هل تعتقد أن الأمور خطيرة الى هذا الحد؟
* لم استمع الى تفاصيل حديث السيد نصرالله الأخير، ولكنه دخل علناً في الحرب السورية ولم يعد يخفي هذا الموضوع، وبالتالي فإن التطورات الحاصلة في سوريا من حروب متنقلة بين المدن من الطبيعي ان تدفعه الى إعلان التعبئة العامة. لذا ارى ان هذه الخطوة طبيعية ضمن السياق العام للحرب، وما نأمله نحن كلبنانيين هو ان يكون هناك حماية لحدودنا من الجيش اللبناني الذي نعول عليه وحده ، ونأمل ان لا تزداد الامور تعقيداً على حدودنا الشمالية.
 

خاص Checklebanon

POST A COMMENT