كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

بيئة

الجميل: مطمر برج حمود "مشروع زبالة"!

Thu,Aug 18, 2016

وجه رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" النائب سامي الجميل "تحية لشباب حزب "الكتائب اللبنانية" واهل المنطقة و"حركة لبنان نظيف" الذي يواجهون معنا مشروع مطمر برج حمود المدمر لصحة الناس"، مشيراً إلى أنه "يمكن القول عن مشروع مطمر برج حمود أنه مشروع "زبالة".

 

وفي مؤتمر صحفي حول مكب برج حمود، لفت الجميل إلى أنه "بكل طن نفايات هناك 35 في المئة مواد قابلة للتدوير كالبلاستيك والزجاج وغيرها من المواد وهذه النسبة حلها سهل لأنه بمجرد فرزها يمكن اخذها الى معامل مستعدة لدفع ثمنها لاعادة تدويرها"، مشيراً إلى أنه "في كل طن من النفايات هناك 45 في المئة مواد عضوية كالفواكه والخضار و التي إذا ارسلناهم الى معامل تسبيغ يتم تنشيف هذا الطعام ويعالج لاعادة استعماله كمواد للزراعة بالتالي بمجرد فرز المواد العضوية والمواد القابلة للتدوير نكون قد انتهينا من 80 في المئة من النفايات ويبقة 20 بالمئة من النفيات التي تعتبر من العوادم والتي يمكن طمرها في الكسارات المهجورة".

 

وأوضح أن "هذه الخطة هي الحل البيئي الذي طرحته الجميعات البيئية و"حزب الخضر" وهي الحل الأنسب والأسهل للخروج من هذه الازمة"، مؤكداً أن "حزب الكتائب" متضامن مع حزب "الطاشناق" في موضوع سلخ هذا المشروع من مكانه ومعالجته من أول جديد وفق الخطة التي طرحناها وكان قد طرحها من قبل ويزر الزراعة أكرم شهيب".

 

وأكد الجميل أن "حزب "الكتائب" أوقف السير بمشروع الطمر في برج حمود لانه مسروع مؤذي والبدائل سهلة كثيرا"، مشدداًعلى "ضرورة السير بخطة شهيب التي تقوم على لامركزية النفايات"، مشيراً إلى أنه "على الدولة اللبنانية أو اتخاد البلديات او تجمع بلديات كل قضاء إقامة معمل فرز كمعمل بكفيا للتدوير ومعمل للتسبيغ وطمر العوادم"، موضحاً أن "كلفة هذا المشروع تتراوح ما بين بين 4 و 8 مليون دولار في حين أن الكلفة التي تنفق على الخطة الحالية هي 110 مليون دولار لتدمير البيئة وضرب صحة الناس".

 

وأوضح أنه " يمكن تنفيذ حلول دائمة وصحية بالاموال التي تصرف لمطمر برج حمود"، مشيراً إلى أن "الجميع يعلم أن الخطة الحالية هي خطة غير بيئية وغير صحية ولكن حجتهم أنه لا بديل عن هذه الخطة".

 

وأشار إلى أن "شهيب اعتبر حزب الكتائب ابواق تزايد، اعتبر ان كل ما قلناه "بلا طعمة"، موضحاً أن "نحن لن نجيب بقلة التهذيب بل بكلام قاله عن عين دارة الذي وصفه بمعمل الموت وانه لن يمر مهما كان الثمن ولا تجبرونا على الذهاب نحو الابعد ما الاهم غابة الارز او 350 الف شخص يعيشون هنا"، متسائلا "كيف يعترضون على مشروع عين دارة وتقبلون بمشروع برج حمود؟".

 

وأضاف "إنني اذكرك معالي الوزير بمناقصة مطمر برج حمود والكوستابرافا، عندما اكتشفتم الفرق بالسعر وكم كان السعر مرتفعا بالكوستابرافا"، لافتاً إلى ان "السعر انخفض 12 مليون دولار وربح المناقصة المتعهد نفسه"، متوجاً لشهيب بالقول "يا معالي الوزير انت تشتم رائحة الصفقات ومجلس الوزراء ومجلس النواب والاحزاب كلها تشتم رائحة الصفقات".

 

POST A COMMENT