كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

كوني على الموعد مع إبداع جديد للمصمّمة ندوى الأعور!

Wed,May 28, 2014

 
حيث الجمال يختال أمام ناظريكِ معلناً نضوج عقد الأنوثة فيه، مفشياً بأسرار جاذبيّته للعالم من حولك، ناثراً عبيره الأخّاذ في كل زاوية من روحك، ومغرياً كل ما في المكان بسحر الأناقة وآخر صيحات الموضة، إبحثي عنها هي ... إبحثي عن مصمّمة الأزياء المتألقة دوماً، الصديقة المبدعة ندوى الأعور!
 
وحيث الشوق يدغدغ حواسّكِ لجرعة فنّ وإبداع، إبحثي عنها لتجدين نفسكِ على موعد مع تصاميمها الرائعة، وذلك مساء الجمعة المقبل (بعد غد)، وضمن الدورة الثانية من أسبوع الأزياء الصيفية الراقية الذي تنظّمه L.I.P.S في نادي اليخوت المارينا – عين المريسة، حيث تعرض الأعور مجموعتها الجديدة لهذا الموسم.
 
ولكي لا يفوتكِ شيء من الجمال، Checklebanon إلتقى الأعور، وعاد إليك بتفاصيل حصرية عن المجموعة، تجدينها في الحوار الآتي نصّه: 
 
ما الذي يميّز مجموعة ندوى الاعور الجديدة ؟
 
ما يميز مجموعتي هذا الموسم  انها موضة العشرينات اي الـ Vintage، ولكن باسلوب عصري يماشي موضة العام من حيث الالوان والقصات والروح.
 
ما هي أنواع الأقمشة المستخدمة فيها؟ والألوان المعتمدة؟
 
مزجت الكثير من الاقمشة معا كالدانتيل والتول والتفتا والشونتون والحرير هذا بالاضافة الى التطريز بشرائط الستان والحرير واللولو والبايات و الـ éclat ، فجاءت منسجمة ومفعمة بالالوان المشرقة  كالفستقي والكرزي والاصفر والـ  lavendre، والأصفر " canary"، والزهري الفاتح baby pink، والأزرق الفاتح Baby blue، وليس هذا فقط انما مزجت بعض الالوان معا كذلك فأضفى المزيج سحراً لا يضاهى!
 
كيف تقيّم ندوى الأعور أسبوع الموضة الذي يقام في بيروت في نهاية هذا الأسبوع؟ وماذا تضيف إليها مشاركتها فيه؟
 
برأيي، إن أسبوع الموضة الذي يقام في بيروت خطوة جيدة جداً، خاصة في ظل الاوضاع التي نعيشها في لبنان وفي عالمنا العربي ككل. وكما تعلمون أن بيروت عاصمة الاناقة في العالم العربي. فهذا ليس غريبا وهذه ليست المرة الاولى التي يقام فيها أسبوع الموضة. ففي العام 2005 اقيم وكان ذلك قبيل استشهاد الرئيس رفيق الحريري ولاقى الكثير من الاستحسان والاعجاب لدى الحاضرين وايضا لدى المهتمين في هذا الشأن، وقد اثنت عليه الصحافة الاجنبية والعربية. ولقد شاركتُ فيه لعامين متتاليين. وكما تغير كل شيء في لبنان بعد الاحداث الأليمة التي عصفت به توقف هذا الحدث. اما اليوم، فأتوجه بالشكر والدعم للاستاذ جوني فضل الله، الذي يقوم بهذه الخطوة الجبارة في ظل أوضاع اقتصادية واجتماعية صعبة والذي له الفضل الكبير باستعادة هذا الحدث وإعادة بيروت الى رزنامة الموضة العالمية. فهذا مهم جداً، خصوصاً أنه سيستقدم مصممين من الدول العربية ومن فرنسا وتشيكيا، بمعنى آخر إنه حدث شامل. اما بالنسبة لي، فيدفعني الى التقدم والاستمرار ويتيح لي تقديم مجموعتي ضمن تغطية شاملة.
 
بماذا تنصح ندوى الاعور السيدة اللبنانية لتكون أكثر تألقاً، وجاذبية وأكثر التزاماً بعناوين الموضة العريضة لهذا الصيف؟
 
انصح السيدة دائما بأن تكون هي، وان تختار ما يناسبها من قصات وألوان. وبطبيعة الحال السيدة اللبنانية تعرف كيف تلبس وكيف تنتقي لنفسها ما يناسبها على جميع الاصعدة، لا سيما أنها إمرأة مثقّفة ومطلعة على احدث خطوط الموضة.
 
هل سترافق المجموعة الجديدة أكسسوارات من تصميم أختكِ رانيا الاعور؟ 
 
لا، هذا الموسم لن يكون هناك أكسسوارات مرافقة، إنما هناك دائماً لمسة رانيا وذوقها في مجال التطريز وطريقة الشك. فنحن نكمل بعضنا في هذا المجال.
 
 
بالنسبة لفساتين الاعراس: ما هي الموضة الرائجة لفساتين الاعراس لهذا الصيف، اية قصّات، الابيض ام الـ  أوف وايت؟ الذهبي او الفضّي؟
 
لهذا الصيف ستكون العروس أميرة في اطلالتها، من حيث القصة او اللون. قصة "السندريلا" او الجيبون الواسعة هي الطاغية وأيضا قصة "البرنسيس"، اي التي تبدأ ضيقة ثم تتسع. وبعض العرائس يفضّلن ارتداء قصة "السيران" او الحورية. اما من حيث اللون، فالأبيض سيد الالوان وكذلك الاوف وايت انما بنسبة اقل. اما من حيث التطريز فالبايات هو الموضة الرائجة هذه السنة وايضا للسنة المقبلة، كذلك اللولو. اما الأحجار (الشواروفسكي) فبنسبة أقل عكس السنوات الماضية.
 
بمَ تنصح ندوى الأعور عروسها لهذا الموسم؟
 
أنصحها بارتداء ما يناسبها وما يليق بها وبجسمها وما يريحها في هذا اليوم الطويل وان تنتقي الفستان التي تحلم به هي وحدها. فكل عروس تحلم بفستان زفافها، وانا موجودة كي انفذ لها هذا الحلم.
 
أخيرا أود ان اشكركم من صميم قلبي لدعمكم الدائم..
 
ونحن نشكر ذوقك الرفيع، ندوى، ونتمنّى لكِ دوام التأنّق والتألق ... فأبدعي وابهرينا!
  
 
POST A COMMENT