كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

أخبار فنيّة

ماجدة الرومي تعطر سماء طنطورة بأعذب الألحان!

Sat,Dec 29, 2018

إعتلت صاحبة الصوت المخملي المطربة ماجدة الرومي المسرح بشموخ كبير لكنها بدت وجلة وقالت لجمهورها إنها مرتبكة وأن حفلها الأول في السعودية هو الأصعب في مسيرتها الفنية. وحين غردت الرومي أسرت مشاعر الحاضرين ونثرت ألحانا وكلمات تشع عذوبة على جمهور متعطش لغنائها.

 

 

كان حضور حفل ماجدة الرومي في مهرجان شتاء طنطورة بمحافظة العلا مناسبة عززت الروابط الفنية والإنسانية بين السعودية ولبنان وتجلى ذلك في الحضور الرسمي البارز الذي تقدمه الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا، ووليد بخاري السفير السعودي في بيروت. كذلك جلس أعضاء وفد لبناني ضخم في مقدمة الحاضرين، ضم شخصيات رسمية بينها الرئيس السابق ميشال سليمان، والرئيس الأسبق أمين الجميل، ورئيس الحكومة الأسبق فؤاد السنيورة كما ضم الوفد شخصيات فنية وإعلامية مثل راغب علامة ونجوى كرم ونيشان وغيرهم من نجوم الفن.

 

وقالت الفنانة ماجدة الرومي في بداية حفلها الاول بالسعودية: «في قلبي كلام كثير، ولا أعرف من أين أبدأ. هذه الأرض التي قبل أن تكون تخص قلوبنا هي محسوبة من زمان على ضمائرنا، وأصبح لدينا فيها بيوت وأهل بقدر اللي في بلدنا».

 

وأضافت: «بكل الوفاء في قلبي أتمنى تبقى هذه الأرض الطيبة عاصمة للخير، وتبقى دارها دار العز وسيوفها سيوف النصر، وتبقى الأبية البهية العربية العزيزة»، وبعدها بهرت الرومي الجمهور بعدد من أغانيها الشهيرة منها: «كلمات» و «اعتزلت الغرام»، و «عيناك ليال صيفية».

 

ونشر عدد من الفنانين والفنانات صورا ومشاهد في رحلتهم من بيروت لمحافظة العلا، من بينهم الفنان وليد توفيق، والفنانة نجوى كرم، والفنانة نادين نجيم، وعدد بارز من الإعلاميين اللبنانيين.

 

وشكل الحضور اللبناني الفني والسياسي لحفلة ماجدة الرومي، الذي تجاوز المائة بدعوة وزارة الثقافة السعودية، جسرا لتنشيط المشهد الثقافي والفني بين البلدين، في ظل الاهتمام السعودي لإحياء دور الثقافة في تطوير العلاقات وبلورة مزيد من التعاون في كافة المجالات.

 

وزار الوفد اللبناني، قبيل حفلة الرومي، مدائن صالح وعددا من المواقع التراثية التي تزخر بها العلا، وتمثل قيمة في التاريخ الإنساني، بصحبة السفير السعودي وليد بخاري.

 

وضم الوفد اللبناني شخصيات بارزة منها وزراء في حكومة تصريف الاعمال: وزير الاعلام ملحم الرياشي، والسياحة اواديس كيدانيان، والتربية والتعليم العالي مروان حمادة، والدولة لشؤون النازحين معين المرعبي. وكذلك عدد من النواب في البرلمان الحالي: ميشال معوض، سامي فتفت وائل ابو فاعور وديما جمالي، كما حضرت الحفل الغنائي منى الياس الهراوي، ولور سليمان صعب مديرة «الوكالة الوطنية للإعلام»، بالإضافة إلى أمين عام تيار «المستقبل» أحمد الحريري.

 

ويضم مهرجان «شتاء طنطورة» فعاليات تراثية وثقافية وفنية مستوحاة من تراث العُلا، التي تعتبر موطن الآثار في شمال شبه الجزيرة، وملتقى كثير من الحضارات على مر العصور، كما ينظّم المهرجان خلال كل عطلة نهاية أسبوع حفلات فنية متنوعة.

 

تعتبر حفلة المطربة ماجدة الرومي هي الحفلة الثانية ضمن حفلات «شتاء طنطورة»، وينتظر أن يشهد يوم 4 يناير (كانون الثاني) حفلة الكمان للعازف رينو كابسون، وفي 11 يناير حفلة للموسيقار المصري عمر خيرت، كما سيشهد «شتاء طنطورة» الحدث المرتقب بإطلالة الفنانة أم كلثوم بتقنية «الهولوغرام»، فيما سيكون الأوبرالي أندريا بوتشيلي حاضراً في الأول من فبراير.

 

 

الشرق الاوسط

 

 

POST A COMMENT