كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

أخبار فنيّة

السينما المصرية تخفق مجدداً بالوصول لنهائيات الأوسكار!

Wed,Dec 19, 2018

على مدى 60 عامًا سعت السينما المصرية لفوز أحد أعمالها بجائزة أفضل فيلم أجنبي، فمنذ العام 1958 رشحت اللجنة المعنية بالأوسكار عشرات الأفلام التي لم تستطع الدخول في المنافسة النهائية الأخيرة للجائزة.
 
آخر الأفلام التي خرجت من المنافسة النهائية، أمس الإثنين، كان الفيلم المصري "يوم الدين"، الذي سبق أن شارك في العديد من المهرجانات العربية والدولية وحصل على الكثير من الجوائز، وهو من بطولة راضي جمال، وأخرجه أبو بكر شوقي، في أول تجربة روائية طويلة.
 
وتدور أحداث الفيلم حول بشاي، وهو رجل شُفي من مرض الجذام ولكنه ما زال يحمل آثار المرض بجسده، ويعيش في مستعمرة لم يغادرها يومًا، وبعد وفاة زوجته، يقرر بشاي أن ينطلق في رحلة إلى محافظة قنا، ليبحث عن أهله، فيغادر على حماره بصحبة أوباما، الصبي النوبي اليتيم، الذي يرفض مفارقته أينما يذهب، وسرعان ما ينطلق الاثنان خارج المستعمرة للمرة الأولى ليكتشفا الحياة بكل ما فيها، ويبحثا عن بعض الأمل والإنسانية والانتماء.

 

كان أول الأفلام المصرية الذي رشح للأوسكار في العام 1958، فيلم "باب الحديد" للمخرج يوسف شاهين، حيث تقدم للترشح في الدورة الـ31، ثم تتالت الترشيحات تقريبا كل عام، من بينها فيلم "دعاء الكروان" لفاتن حمامة، و"المراهقات" لماجدة الصباحي، و"وا إسلاماه" للمخرجين إنريكو بومبا وأندرو مارتون، و"اللص والكلاب" لشكري سرحان وشادية وإخراج كمال الشيخ، وفيلم "أم العروسة" عام 1964 للمخرج عاطف سالم، وبعده بعام ترشح فيلم "المستحيل" للمخرج حسين كمال، وفي العام 1967 ترشح فيلم "القاهرة 30" للمخرج صلاح أبو سيف، ثم توقفت مصر عن إرسال أي ترشيحات لمدة ثلاث سنوات

 

عادت ترشيحات الأفلام المصرية للأوسكار عام 1970 من خلال فيلم "المومياء" للمخرج شادي عبد السلام، ثم تلته أفلام "امرأة ورجل" للمخرج حسام الدين مصطفى، و"زوجتي والكلب" للمخرج سعيد مرزوق، وتقدم المخرج حسين كمال بفيلم "إمبراطورية ميم"، وفي دورة أخرى ترشح بفيلمه "أريد حلا"، ثم ترشح فيلم "على من نطلق الرصاص"، و"إسكندرية ليه" و"أهل القمة" و"إسكندرية كمان وكمان" و"أرض الأحلام" و"عبيد الماضي" و"المصير" و"أسرار البنات" و"سهر الليالي" و"بحب السيما" و"عمارة يعقوبيان" و"في شقة مصر الجديدة" و"الجزيرة" و"رسائل بحر" لداوود عبد السيد، و"الشوق" لخالد الحجر و"الشتا اللي فات" للمخرج إبراهيم البطوط، و"فتاة المصنع" للمخرج محمد خان عام 2014، وفيلم "اشتباك" عام 2016، و"الشيخ جاكسون" عام 2017، ولم تستطع أي من هذه الأفلام المصرية التتويج بالأوسكار ولا حتى دخول المنافسة على الجائزة.

 

 

مروة عبد الفضيل- العربي الجديد

 

 
POST A COMMENT