كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

أخبار فنيّة

أحداث 2018: حب وطلاق وزواج وخلافه!

Thu,Dec 13, 2018

شهد عام 2018، الذي أوشك على الانقضاء، العديد من الأحداث الفنية التي تخصّ الحياة الشخصية لبعض الفنانين، لكنها أصبحت حديث مواقع التواصل الاجتماعي على مدار أيام وأسابيع طويلة.

 

لا يزال الحديث عن ارتباط الفنانين عمرو دياب ودينا الشربيني متواصلاً منذ شهور حتى وقتنا هذا؛ نظراً إلى عدم إعلانهما بشكل رسمي عن طبيعة العلاقة التي تربطهما، خصوصاً في ظل ملازمتها له في كل حفلاته، سواء داخل مصر أو خارجها، وظهورها معه في نفس وقت وجوده مع بناته. لكن كعادة وطبيعة عمرو دياب في التكتم، فهو يرفض الإعلان بشكل نهائي عما يربطه بها، ولكن مع تقديمه أغنية "برج الحوت"، وهو البرج الذي تنتمي إليه دينا الشربيني، ظهر في إحدى حفلاته في الساحل الشمالي نافياً ما يقال حول إن الأغنية كتبت خصيصاً لـ دينا، ولكن لم يشِر المطرب بشكل صريح إلى اسمها، مكتفياً بالقول إن كل ما يقال حول الأغنية غير صحيح، مؤكداً أن ما يحدث يعجبه، فليس هناك أحلى من الشهرة، وبشكل عام فهو غير مؤمن بالأبراج.

 

وهكذا، إلى أن صدر ألبومه "كل حياتي"، ليكون هو أول عمل يطرحه دياب بعد أن أصبحت علاقته العاطفية بالممثلة الشابة دينا الشربيني شبه مؤكدة، بل إن الأوساط الفنية المقربة أخذت تفترض وتتوقع أننا موعودون بأحد أفضل ألبومات عمرو دياب، وصدر "كل حياتي" بصورة معاكسة كواحد من أكثر أعماله تواضعاً.

 

ومن أهم أحداث العام المنقضي أيضاً ما قيل عن زواج آمال ماهر والسعودي تركي آل الشيخ سرياً، وأعلن الخبر الإعلامي المصري محمد الغيطي، ولكن بعد فترة حدثت خلافات عديدة بينهما، وصلت، كما قيل، إلى حد ضرب تركي لآمال في الشارع وتسببه في تشميع الاستوديو الخاص بها وصيدلية شقيقها، ولكن لم يتم الإعلان عن سبب ما حدث تحديداً، حتى إن كثيرين اتهموه بأنه السبب في اختفائها تماماً، وذلك بعدما وصل الأمر إلى حد عدم قدرة نقابة المهن الموسيقية وأصدقائها المقربين على التوصل إليها، حتى ظهرت من خلال "تويتر" ونفت اختفاءها، ولكن لم ينتهِ الجدل حول قصتها مع تركي، خاصة في ظل عدم وجود أي تعليقات صارمة من كليهما.

 

وفي مفاجأة صادمة لجمهور الفنانة مي سليم، أعلنت أثناء قضائها شهر العسل طلاقها من زوجها الممثل المصري وليد فواز، والذي عاشت معه قصة حب أثناء تصوير مسلسلهما "الرحلة" الذي عُرض في شهر رمضان الماضي. وعلى الرغم من عدم تطرقهما إلى تفاصيل انفصالهما، إلا أن فواز ألمح إلى سوء اختياره، وذلك من خلال حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، ما أدى إلى الهجوم الشديد عليه من قبل محبي مي، خاصة وأنها تحوز على شهرة تفوق شهرته بكثير.

 

وتسجل مي سليم هذه المرة الطلاق الثاني لها، بعدما سبق أن انفصلت عن زوجها ووالد ابنتها الوحيدة لي لي.

 

وإذا كان طلاق مي ووليد جاء بعد شهر من الزواج؛ فإن انفصال المطرب المصري محمد رشاد عن خطيبته مي حلمي جاء قبل زفافهما بساعة واحدة فقط، إذ حدثت مشادة عائلية وصلت إلى سب مي لأسرة رشاد، وهو ما لم يقبله الأخير، وعلى الفور تركها، معلناً انفصاله عنها.

 

شهد العام كذلك طلاق الفنانة ياسمين عبد العزيز وزوجها رجل الأعمال محمد حلاوة بعد زواج 17 عاماً، أثمر عن طفلين، وقيل إن زوجها تركها ليتزوج من الفنانة الشابة ريهام حجاج، كما انفصلت هذا العام أيضاً الفنانة غادة عادل عن زوجها مجدي الهواري بعد زواج دام أكثر من عشرين عاماً، كما أن بينهما خمسة أبناء.

 

وبالحديث عن زواج الفنانين في عام 2018، فقد سُجل زواج مفاجئ بين المطربين شيرين عبد الوهاب وحسام حبيب، وذلك على الرغم من نفي حسام من قبل لما قاله والده على حسابه على فيسبوك تعليقاً على صورة نشرها لشيرين وابنه قال فيها "ابني وعروسته". وبعد سلسلة طويلة من النفي جاء إعلان الزواج، لتكون الزيجة الثالثة لشيرين بعد طلاقها مرتين من قبل، أولاهما من الموزع الموسيقى مدحت خميس، والثاني من الملحن محمد مصطفى الذي تحتفظ بعلاقة صداقة قويه معه حتى الآن، خاصة أن بينهما طفلتين، هما مريم وهنا.

 

أثار زواج الداعية الإسلامي المصري معز مسعود والفنانة شيري عادل جدلاً كبيراً بين محبي الاثنين، وتعرضا إلى هجوم شديد، وتم اتهام معز بأنه يقول ما لا يفعل، خاصة أن شيري لا تزال في الوسط الفني وترتدي ملابس لا تليق بطبيعة ما يدعو إليه معز، كما أنها غير محجبة، وبعد الزواج بأيام انطلقت شائعات تفيد بطلاقهما ولم يملك الاثنان من رد عليها سوى نشر صور تجمعهما.

 

وجاءت قصة حب الاثنين أثناء عملهما معاً في مسلسل "السهام المارقة"، هي كممثلة وهو كمنتج للعمل.

 

وعلى مدار شهور عام 2018، أعلن عدد من الفنانين إصابتهم بمرض السرطان، وكان الخبر الأول يخص المطربة اللبنانية إليسا؛ إذ أعلنت في نهاية فيديو كليب أغنيتها "إلى كل اللي بيحبوني" تعافيها من مرض سرطان الثدي، ونالت المطربة تعاطفاً شديداً من جمهورها الذي دعا لها بتمام شفائها على خير، وهي الأمنية نفسها التي دعاها الجمهور للفنان المصري فاروق الفيشاوي، الذي صدم جمهور مهرجان الإسكندرية السينمائي في دورته الأخيرة الذي تم تكريمه فيه بإعلانه إصابته بالسرطان، وأنه بدأ مرحلة العلاج، فيما أعلنت الفنانة الشابة مي الغيطي على خلفية مهرجان القاهرة السينمائي عن إصابتها بسرطان الثدي وأطلقت على نفسها لقب "المحاربة".

 

 

مروة عبد الفضيل- العربي الجديد

POST A COMMENT