كن الأول
في معرفة آخر الأخبار والتحقيقات والمقابلات

إشترك الآن لمتابعة آخر المستجدات
على مدار الساعة

أخبار فنيّة

حملة لكم الأفواه ديما صادق وليال سعد إحدى الضحايا!

Mon,Nov 18, 2019

يبدو أن الرأي الحر لم يعد مرحباً به في هذه الأيام، حيث وصل الحال بالبعض إلى محاولة قمع الصحافيات والصحافيين الذين دعموا الثورة ومطالبها بكل جرأة من خلال الاتصال بهم وترهيبهم دون توقف.

 

الإعلامية ديما صادق حصلت على نصيبها من الشتائم، التهديد ومحاولات القمع وتعرضت كما الإعلامية ليال سعد إلى حملة هجوم هدفها كم الأفواه الحرّة.

 

وتعليقاً على ما يحصل غرّدت صادق عبر حسابها الخاص بموقع تويتر فكتبت: "طب من فضلكم، عم اطلب منكم بكل احترام وقفوا. عممتوا رقمي وأعطيتوا توجيهات يعملو هجوم عليي بلا توقف. من فضلكم انا فعلا ما رايقة، بليز عم اطلب منكم توقفوا. شكراً" .

 

أما سعد فتوجّهت لمهاجميها عبر حسابها الخاص بموقع فيسبوك كاتبة: "تعميم أرقامنا كمراسلين والهجمة علينا (وان فاهمها البعض غلط) بلا طعمة".

 

وأضافت: "أقله اذا معممين الرقم على قاعدة انو بدكن تفشوا خلقكم فينا التزموا فيها مش تصير القصة غزل وتروح تتمرجل قدام صاحبك.

 

وتابعت: "خلوكم عم تعمموا ارقامنا، البلوك رسماله كبسة".

 

 

وختمت سعد: "بكرا بس تحتاجوا دعم الاعلام لأي سبب كان، تبقوا اتذكرونا".

 

 

وكالات

 

POST A COMMENT